اسلاميات

منتدى للشباب والصبايا
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 الكتب الستة(1)..(صحيح بخاري وصحيح مسلم)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ansam
Admin


المساهمات : 53
تاريخ التسجيل : 23/12/2009
العمر : 22

مُساهمةموضوع: الكتب الستة(1)..(صحيح بخاري وصحيح مسلم)   السبت ديسمبر 26, 2009 12:35 pm

الــكــتــب الــســتــة ( 1 )
( صـحـيـح الـبـخـاري وصـحـيـح مـسـلـم )

عرفت في ما مضى أن العلماء المسلمين قد اعتنوا بالحديث النوي الشريف عنايةً كبيرة ليس على مستوى جمعه وتدوينه فحسب، بل بوضع القواعد والضوابط التي على ضرئها يحكم على الحديث سنداً ومتناً بالقبول أو الرفض. ولم تقف جهود العلماء عند هذا الحد بل تجاوزته إلى التنوع في طرق تصنيف الأحاديث النبوية الشريفة

** صحيح الإمام البخاري (194هـ - 256هـ = 810هـ - 870م)
1- التعريف بالإمام البخاري رحمه الله تعالى
هو أبو عبدالله، محمد بن إسماعيل الجعفي البخاري، رحمه الله تعالى، ولد في بخاوى، وتوفي والده وهو صغير فنشأ يتيماً. حبب إليه العلم فحفظ القرآن الكريم صغيراً، ورحل في طلب الحديث النبوي الشريف وحفظه إلى العراق، والشام، ومصر، والجزيرة العربيه. فكتب عن شيوخ تلك البلاد، فأصبح إمام أهل الحديث. روى عنه مسلم، والترمذي، والنسائي وغيرهم. ولم يقتصر اهتمام البخاري رحمه الله تعالى على جمع الحديث وحفظه فحسب، بل نجده قد جمع فقه المدارس الفقهية الاجتهادية في عصره، فكان له فقهه الاجتهادي. خرج في آخر حياته إلى قرية قرب سمرقند فتوفي فيها.

2- التعريف بصحيح البخاري رحمه الله تعالى
جمع البخاري رحمه الله تعالى الأحاديث ذات الموضوع الواحد ووضعها في مكان واحد من كتابه، ومن ثم أعطاها عنواناً باسم ذلك الموضوع، فتجد الأحديث التي تتحدث عن موضوع الصوم مثلاً، في مكان واحد، تحت مسمى الصوم، وكذلك الحال في أحاديث كل من الصلاة، والزكاة، والجنة والنار.
وقد استثمر البخاوي رحمه الله تعالى علمه في الفقه في ترتيب الأحاديث داخل الموضوع الواحد فتجده ينتزع الفوائد الفقهية من الحديث، ويجعلها عناوين فرعية تدل على الحديث أطلق عليها اسم ( باب )، وهذه النزعة الفقهية دفعت البخاري إلى تكرار ذكر الحديث الواحد في أكثر من باب خاصةً عند تعلق الحديث الواحد بأكثر من موضوع.
استمر البخاري رحمه الله تعالى ست عشرة سنه في جمع أحاديث كتابه والتي تزيد على (7000) حديث انتقاها من أصل (600.000) حديث، وأسماه بـ"جامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله وسننه وأيامه". قال البخاري رحمه الله تعالى:" صنفت الجامع الصحيح لست عشرة سنه، وخرجته من ستمائة الف حديث، وجعلته بيني وبين الله عز وجل".
وقد اشترط البخاري رحمه الله تعالى لتدوين الحديث في كتابه، شرطين هما:
أ‌- المعاصرة : وتعني أن يعيش الراوي مع من يروي عنه في الفترة الزمنية نفسها.
ب‌- الالتقاء : ويعني ثبوت اجتماع الراوي مع من يروي عنه وسماعه منه في مكان ما.
أما ابرز الكتب التي شرحت كتاب صحيح البخاري فهي : فتح الباري في شرح صحيح البخاري، لابن حجر العسقلاني، وعمدة القاري في شرح الجامع الصحيح، لبدر الدين العيني.

** صحيح بالإمام مسلم رحمه الله تعالى :
1- التعريف بالإمام مسلم رحمه الله تعالى
هو ابو الحسين، مسلم بن حجاج القشيري النيسابوري رحمه الله تعالى. ولد في نيسابور، وطلب علم الحديث النبوي الشريف ورحل من أجل جمعه إلى الحجاز، والعراق، والشام، ومصر، وعاد إلى بلدته نيسابور، وقد أصبح من حفاظ الحديث النبوي الشريف. روى عن الإمام أحمد بن حنبل، والإمام البخاري رحمهم الله تعالى، توفي في " نصر آباد " إحدى قرى نيسابور.










2- التعريف بصحيح مسلم رحمه الله تعالى
سار الإمام مسلم رحمه الله تعالى، على نهج الإمام البخاري، رحمه الله تعالى، في تصنيف كتابه. فجمع الأحاديث ورتبها حسب الموضوعات، وقسم كل موضوع إلى أبواب، إلا أنه لم يذكر لتلك الأبواب عناوين، ثم جاء الإمام النووي رحمه الله تعالى عند شرحه لصحيح مسلم، ووضح لكل باب عنواناً خاصاً به.
اهتم مسلم رحمه الله تعالى في صحيحه بجمع أسانيد الحديث الواحد في المكان الواحد، وتفتن في طرق إيرادها، والتي تزيد عن (4000) حديث، وقد انتقاها من أصل (300.000) حديث مسموع وأسماه بـ" المسند الصحيح " فقال: صنفت هذا المسند الصحيح من ثلاثمائة الف حديث مسموع. وكان شرطه لتدوين الحديث في كتابه، أن يكون راوي الحديث معاصراً لمن يروي عنه، ولو لم يتحقق اللقاء بينهما.
ومن أبرز الكتب التي شرحت صحيح الإمام مسلم رحمه الله تعالى، المنهاج في شرح صحيح مسلم بن الحجاج ، لأبي زكريا يحيى النووي، وإكمال المعلم في شرح صحيح مسلم، للقاضي عياض اليحصبي.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://2slam.ibda3.org
 
الكتب الستة(1)..(صحيح بخاري وصحيح مسلم)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اسلاميات :: ~ المنتديات الإسلامية ~ :: الحديث النبوي الشريف وعلومة-
انتقل الى: